بحث عن كتاب
كتاب فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف في ختان الإناث لمجموعة من المؤلفين

تحميل كتاب فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف في ختان الإناث PDF

التصنيف : كتب إسلامية
سنة النشر : غير محدد
عدد الصفحات : غير محدد
عن الكتاب : الختان في المرأة هو: "قطع أدنى جزء من الجلدة التي في أعلى الفرج وهي فوق مخرج البول، تشبه عرف الديك " وهذا الكتاب عبارة عن فتاوى لكبار علماء الأزهر حول ختان الإناث يتحدثون فيه عن قضية طال الجدل فيها ، جامعا فتاوى مفكرين وعلماء المسلمين الاجلاء فإذا كان عجباً أن يحارب الختان وهو مما اتفق عليه علماء المسلمين ، فالأعجب أن نجد هذا التحول والتغير فى مواقف العلماء ! قال مفتي الأزهر الإمام جاد الحق علي جاد الحق: «أن ختان البنات من سُنن الإسلام وطريقته لا ينبغي إهمالها، بل يجب الحرص على ختانهنَّ بالطريقة والوصف الذى علمه رسول الله صلى الله عليه وسلم لأم حبيبة، وينبغي البعد عن الخاتنات اللاتي لا يُحسنَّ هذا العمل. وقد وكَّل الله سبحانه وتعالى أمر الصغار إلى آبائهم وأولياء أمورهم. فمن أعرض عنه كان مضيعًا للأمانة التى وُكِّلت إليه». ولكن البعض يذهب للتحريم! ؛ وهذا تشدد في الرأي وتعصب للمذهب! وقد لخص الشيخ عطيَّة صقر هذه المسألة بقوله: «إنَّ الصيحات التي تُنادي بحُرمة خِتان البنات صيحات مخالفة لِلشريعة، لأنَّهُ لم يرد نصٌ صريح في القُرآن والسُنَّة ولا قول للفُقهاء بحُرمته، فختانهُنَّ دائرٌ بين الوُجوب والندب. وإذا كانت القاعدة الفقهيَّة تقول: حُكم الحاكم برفع الخلاف فإنَّهُ في هذه المسألة له أن يحكم بالوُجوب أو الندب، ولا يصح أن يحكم بالحُرمة، حتَّى لا يُخالف الشريعة التي هي المصدر الرئيسي للتشريع في البلاد التي ينص دستورها على أنَّ الإسلام هو الدين الرئيسي للدولة ومن الجائز أن يُشرَّع تحفُظات لحسن أداء الواجب والمندوب بحيث لا تتعارض مع المُقرَّرات الدينية». وهذا الكتاب يُلقي النظر على هذه المسألة المهمة من خلال فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف. .
أعلان

نبذة عن كتاب فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف في ختان الإناث

كتاب فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف في ختان الإناث

الختان في المرأة هو: "قطع أدنى جزء من الجلدة التي في أعلى الفرج وهي فوق مخرج البول، تشبه عرف الديك " وهذا الكتاب عبارة عن فتاوى لكبار علماء الأزهر حول ختان الإناث يتحدثون فيه عن قضية طال الجدل فيها ، جامعا فتاوى مفكرين وعلماء المسلمين الاجلاء فإذا كان عجباً أن يحارب الختان وهو مما اتفق عليه علماء المسلمين ، فالأعجب أن نجد هذا التحول والتغير فى مواقف العلماء ! قال مفتي الأزهر الإمام جاد الحق علي جاد الحق: «أن ختان البنات من سُنن الإسلام وطريقته لا ينبغي إهمالها، بل يجب الحرص على ختانهنَّ بالطريقة والوصف الذى علمه رسول الله صلى الله عليه وسلم لأم حبيبة، وينبغي البعد عن الخاتنات اللاتي لا يُحسنَّ هذا العمل. وقد وكَّل الله سبحانه وتعالى أمر الصغار إلى آبائهم وأولياء أمورهم. فمن أعرض عنه كان مضيعًا للأمانة التى وُكِّلت إليه». ولكن البعض يذهب للتحريم! ؛ وهذا تشدد في الرأي وتعصب للمذهب! وقد لخص الشيخ عطيَّة صقر هذه المسألة بقوله: «إنَّ الصيحات التي تُنادي بحُرمة خِتان البنات صيحات مخالفة لِلشريعة، لأنَّهُ لم يرد نصٌ صريح في القُرآن والسُنَّة ولا قول للفُقهاء بحُرمته، فختانهُنَّ دائرٌ بين الوُجوب والندب. وإذا كانت القاعدة الفقهيَّة تقول: حُكم الحاكم برفع الخلاف فإنَّهُ في هذه المسألة له أن يحكم بالوُجوب أو الندب، ولا يصح أن يحكم بالحُرمة، حتَّى لا يُخالف الشريعة التي هي المصدر الرئيسي للتشريع في البلاد التي ينص دستورها على أنَّ الإسلام هو الدين الرئيسي للدولة ومن الجائز أن يُشرَّع تحفُظات لحسن أداء الواجب والمندوب بحيث لا تتعارض مع المُقرَّرات الدينية». وهذا الكتاب يُلقي النظر على هذه المسألة المهمة من خلال فتاوى كبار علماء الأزهر الشريف. .


هذا الكتاب من تأليف مجموعة من المؤلفين و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها

تحميل
التحميل حجم الكتاب
تحميل غير محدد فى الوقت الحالى
أضافة مراجعة
0.0 / 5
بناء على 0 مراجعة
1 (0)
2 (0)
3 (0)
4 (0)
5 (0)
كتب ذات صلة