بحث عن كتاب
كتاب الملك أحمد فؤاد الثاني لعادل حمودة

تحميل كتاب الملك أحمد فؤاد الثاني PDF

المؤلف : عادل حمودة
سنة النشر : غير محدد
عدد الصفحات : غير محدد
عن الكتاب : كان الأمير أحمد فؤاد ولي العهد رقم 13، في أسرة محمد علي الكبير، وعندما رحل الملك فاروق في 26 يوليو 1952م، حاملًا احمد فؤاد معه إلى المنفى بالرغم من أن الطفل الرضيع أصبح ملكًا على عرش مصر عاش 40 سنة في سويسرا وفرنسا ثم عاد أخيرًا إلى مصر، فما الذي حدث طوال هذه السنوات؟ هذا الكتاب يجيب عن هذا السؤال ويكشف حياة الأسرة المالكة المصرية في المنفى، والصراع بين فاروق وحماته على ناريمان، وهو الصراع الذي انتهى بالطلاق، دون أن ترى ناريمان ابنها، إلا بعد وفاة الملك فاروق الذي قيل أنه قتل في روما، وقد حدث ذلك بينما أحمد فؤاد يتعلم في سويسرا تحت مسئولية أمه الأخرى جريس كيلي أميرة موناكو، التي رفضت أن تزوجه ابنتها، ولكنها وافقت على زواجه من فتاة فرنسية يهودية أشهرت إسلامها وأصر أحمد فؤاد على أن تلد زوجته ابنه الأول في القاهرة فبدأت المعارضة تتسائل هل يعني ذلك أنه يرغب في استعادة العرش؟ خاصة وأنه لم يتنازل عنه رسميًا ثم غضبت المعارضة من السادات لأنه أعاد لأحمد فؤاد سيف والده رمز الحكم. وغير ذلك من الأسرار والتفاصيل التي يكشفها هذا الكتاب والتي لا يعرفها الكثيرون ويستقي المؤلف هذه المعلومات من مصادرها المباشرة كما يوضح في الكتاب.
أعلان

نبذة عن كتاب الملك أحمد فؤاد الثاني

كتاب الملك أحمد فؤاد الثاني

كان الأمير أحمد فؤاد ولي العهد رقم 13، في أسرة محمد علي الكبير، وعندما رحل الملك فاروق في 26 يوليو 1952م، حاملًا احمد فؤاد معه إلى المنفى بالرغم من أن الطفل الرضيع أصبح ملكًا على عرش مصر عاش 40 سنة في سويسرا وفرنسا ثم عاد أخيرًا إلى مصر، فما الذي حدث طوال هذه السنوات؟ هذا الكتاب يجيب عن هذا السؤال ويكشف حياة الأسرة المالكة المصرية في المنفى، والصراع بين فاروق وحماته على ناريمان، وهو الصراع الذي انتهى بالطلاق، دون أن ترى ناريمان ابنها، إلا بعد وفاة الملك فاروق الذي قيل أنه قتل في روما، وقد حدث ذلك بينما أحمد فؤاد يتعلم في سويسرا تحت مسئولية أمه الأخرى جريس كيلي أميرة موناكو، التي رفضت أن تزوجه ابنتها، ولكنها وافقت على زواجه من فتاة فرنسية يهودية أشهرت إسلامها وأصر أحمد فؤاد على أن تلد زوجته ابنه الأول في القاهرة فبدأت المعارضة تتسائل هل يعني ذلك أنه يرغب في استعادة العرش؟ خاصة وأنه لم يتنازل عنه رسميًا ثم غضبت المعارضة من السادات لأنه أعاد لأحمد فؤاد سيف والده رمز الحكم. وغير ذلك من الأسرار والتفاصيل التي يكشفها هذا الكتاب والتي لا يعرفها الكثيرون ويستقي المؤلف هذه المعلومات من مصادرها المباشرة كما يوضح في الكتاب.


هذا الكتاب من تأليف عادل حمودة و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها

تحميل
التحميل حجم الكتاب
تحميل 8.09 ميجا
أضافة مراجعة
0.0 / 5
بناء على 0 مراجعة
1 (0)
2 (0)
3 (0)
4 (0)
5 (0)
كتب ذات صلة