تحميل و قراءة كتاب الرحلات والرحالة في التاريخ الاسلامي - دراسة تاريخية pdf

تحميل كتاب الرحلات والرحالة في التاريخ الاسلامي - دراسة تاريخية pdf

المؤلف : د جمال الدين فالح الكيلاني
السنة : غير محدد
عدد الصفحات : غيرمحدد
عن الكتاب : الرحلات و الرحالة في التاريخ الأسلامي ، "دراسـة في مصـادر التـاريخ الاسـلامي الوسيـط" ، دكتور جمال الدين فالح الكيلاني ، أستاذ التاريخ والحضارة العربية الأسلامية ، أطلق المسلمون على معارفهم الجغرافية أسماء عديدة؛ إذ إن المفهوم الجغرافي لم يكن تخصصًا مستقلاً في ذاته كالعلوم الأخرى. ومصنفاتهم في هذا المجال يمكن إدراجها تحت مسمى المصنفات الكوزموغرافية؛ وهي المصنفات التي تبحث في مظهر الكون وتركيبه العام وتشمل إلى جانب الجغرافيا علمي الفلك والجيولوجيا. لذا فإن الكتابات الجغرافية كانت تسمى وفق محتوياتها؛ فمن ذلك علم الأطوال والعروض وعلم تقويم البلدان إذا كانت ذات محتوى فلكي. وما غلب على محتواها وصْفُ المسالك وطرق المواصلات سميت علم البرود (جمع بريد) أو علم المسالك والممالك. واتخذت المصنفات الجغرافية التي تصف مجموع المناطق والبلدان اسم علم الأقاليم، وعلم عجائب البلدان، وعلم البلدان، وما قد تناولت المناخ جاءت تحت اسم علم الأنواء، وما قد تناولت الجغرافيا الفلكية سمِّيت علم الهيئة، واستخدموا مصطلح صورة الأرض قاصدين به مصطلح جغرافيا الحالي.
عن الكتاب
الرحلات و الرحالة في التاريخ الأسلامي ، "دراسـة في مصـادر التـاريخ الاسـلامي الوسيـط" ، دكتور جمال الدين فالح الكيلاني ، أستاذ التاريخ والحضارة العربية الأسلامية ، أطلق المسلمون على معارفهم الجغرافية أسماء عديدة؛ إذ إن المفهوم الجغرافي لم يكن تخصصًا مستقلاً في ذاته كالعلوم الأخرى. ومصنفاتهم في هذا المجال يمكن إدراجها تحت مسمى المصنفات الكوزموغرافية؛ وهي المصنفات التي تبحث في مظهر الكون وتركيبه العام وتشمل إلى جانب الجغرافيا علمي الفلك والجيولوجيا. لذا فإن الكتابات الجغرافية كانت تسمى وفق محتوياتها؛ فمن ذلك علم الأطوال والعروض وعلم تقويم البلدان إذا كانت ذات محتوى فلكي. وما غلب على محتواها وصْفُ المسالك وطرق المواصلات سميت علم البرود (جمع بريد) أو علم المسالك والممالك. واتخذت المصنفات الجغرافية التي تصف مجموع المناطق والبلدان اسم علم الأقاليم، وعلم عجائب البلدان، وعلم البلدان، وما قد تناولت المناخ جاءت تحت اسم علم الأنواء، وما قد تناولت الجغرافيا الفلكية سمِّيت علم الهيئة، واستخدموا مصطلح صورة الأرض قاصدين به مصطلح جغرافيا الحالي.
تحميل
التحميل عدد المشاهدات حجم الكتاب
15 2.19 ميجا
المراجعات
كتب ذات صلة
كتب اخري لـ د جمال الدين فالح الكيلاني